أوروبا قد تواجه موجة ثانية من كورونا بسبب انتشاره السريع

أوروبا قد تواجه موجة ثانية من كورونا بسبب انتشاره السريع

21 مايو، 09:48

حذرت مسؤولة أوروبية، في مقابلة مع صحيفة الغارديان البريطانية، من أن أوروبا ستواجه موجة ثانية من فيروس كورونا الجديد، المسبب لوباء كوفيد-19 وأنذرت قائلة: “الآن ليس وقت الاسترخاء”.

وأضافت رئيسة فريق الاتحاد الأوروبي المسؤول عن التعامل مع أزمة فيروس كورونا الجديد، الدكتورة أندريا آمون، أن “على أوروبا أن تستعد للموجة الثانية”، من الوباء.

وكانت أندريا مستشارة للحكومة الألمانية، وتشغل حاليا منصب مديرة المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها، وهي وكالة الاتحاد الأوروبي المسؤولة عن تقديم المشورة للحكومات بشأن مكافحة الأمراض.

وتقول العالمة الأوروبية إن “احتمال حدوث موجة ثانية من الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا لم يعد نظرية بعيدة التحقق”. وتابعت “متى وما حجم (الموجة الثانية)… هو السؤال من وجهة نظري”.

وأوضحت أنه “بالنظر إلى خصائص الفيروس، وما يظهر الآن من مختلف البلدان من حيث حصانة السكان ـ والتي هي ليست مشجعة وتترواح بين 2 و14 في المئة، الأمر الذي يترك 85 إلى 90 في المئة من السكان سريعي التأثر – فإن الفيروس حولنا، وينتشر أكثر بكثير من انتشاره في يناير وفبراير”.

ومضت تقول: “لا أريد أن أرسم صورة ليوم القيامة، ولكن أعتقد أننا يجب أن نكون واقعيين. هذا ليس الوقت المناسب للاسترخاء التام “.

يذكر أن أوروبا، التي خففت بعض دولها إجراءات العزل العام، وفتحت الحانات والمطاعم، سجلت، الأربعاء حتى الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينيتش، 169.674 وفاة، من أصل مليون و944 ألفا و258 إصابة بمرض كوفيد-19.

مواضيع ذات صلة

شركائنا