اذا لم تقتلنا الكورونا قد يقتلنا الطريق

اذا لم تقتلنا الكورونا قد يقتلنا الطريق

15 سبتمبر، 18:30

سنوات تمر و حال تغير … رجل تعليم يقطم بولاية صفاقس و يعمل بسيدي بوزيد كحال الكثيرين من رفاقه
سنوات تمر و لا جديد … عدى الخوف المتجدد و التعب المتجدد
في كل عودة يتجدد الاحساس بالظلم … ظلم الحرمان من نقلة طال انتظارها … و ظلم الحياة …
نحن مجبرون على ركوب الطريق بصفة يومية و ركوب مخاطره و مفاجـاته العديدة … الطريق حصد ارواح الكثيرين من زملائنا و مازال
سنوات رتيبة متكررة تشبه بعضها البعض … لا جديد فيها
احلامنا بسيطة … ان نعيش كباقي موظفي الدولة بين اهلنا … و ان يتوقف الالم و يزول خطر الطريق
لولا نبل رسالتنا التربوية كنا اصبنا بالانهيار … فهل من مغيث

ناجح الصيد

مواضيع ذات صلة

شركائنا