السلسلة الهزلية “ابن خلدون”: تهريج واعتداء على الذوق العام

السلسلة الهزلية “ابن خلدون”: تهريج واعتداء على الذوق العام

1 ماي، 18:30

فشلت سلسلة  ابن خلدون التي تبث على قناة الحوار التونسي في شد الإنتباه. حيث غاب الإبداع وحضر الإبتذال، سيناريو ضعيف وممثلين خلناهم محترفين ولكن الحقيقة تقول أنهم مهرجين.وبالرغم من مشاركة عديد الممثلين  فيها على غرار كريم الغربي وجعفر القاسمي و دليلة مفتاحي، فإن السلسة الهزلية  لم تحقق المطلوب، وغلبت عليها الرتابة  وخلت من الإبداع والتجديد. سلسلة بعيدة كل البعد عن الكوميديا ولا تتعدى أن تكون محاولات فاشلة للتهريج بل تقوم احيانا على الإساءة إلى الغير والتسويق لنظرة دونية لفئات معينة.  حتى أن البعض ذهب إلى كون شاحنة رفع الفضلات  المنزلية  أدت الدور أفضل بكثير من بعض الممثلين. فمتى يعى كريم الغربي  ومجموعته المرافقة أنهم مهرجون ولا علاقة لهم بالكوميديا؟ ومتى يدرك جعفر القاسمي (كاتب السيناريو) أن مؤهلاته لا تتعدي تقديم البرامج الترفيهية؟ اما الممثلة القديرة دليلة مفتاحي فقد أساءت لنفسها ولتاريخها الزاخر بالأعمال الناجحة، بقبولها التمثيل في عمل لا يتعدى كونه تهريج مبتذل؟

 أسامة بن رقيقة

مواضيع ذات صلة

شركائنا