السياسة في  عهد الهواة اصبحت ” لعب  ذراري” …حافظ كسكاس

السياسة في عهد الهواة اصبحت ” لعب ذراري” …حافظ كسكاس

22 فيفري، 21:25

ما نعيشه اليوم مهزلة باتم معنى الكلمة تنطلق من رئيس يبدو انه لا يفقه في التعامل الديبلوماسي شيئا ولا يعرف اصلا ماذا يريد وتصاحبه مجموعة من المستشارين هو بدورهم في حاجة لمن يستشيرون …رئيس حكومة مثل الخاتم في اصبع الحزام السياسي يوجهونه حيث تكون مصالحهم وهو لا يعرف مثل الرئيس ماذا يريد ولا ماذا يفعل … رئيس مجلس نواب يمتاز عليهما بالدهاء والخبث والسياسي وهو ثمرة سنين طويلة في عالم السياسة ..رئيس مجلس نواب لا يهمه ايضا ما يحصل لتونس بقدر حبه لذاته ولحركته لذلك لا يتوانى في وضع يده مع ابليس لاجل ذلك ..نواب وكانهم في سوق عكاظ لا تسمع غير الاسعار والبيع والشراء وكل حسب مصالحه …اتحاد الشغل بدوره يتخبط في كثرة الحلول التي يقدمها والتي لا يمكن الاخذ بها لتنافر الاراء وسمح لنفسه بالدخول في معارك جانبية عنوانها الحديث عن المبادئ وتقمص دور المصلح والعاقل الوحيد …..بين هذا وذاك شعب متهور وساكت ومضروب بعصا الذل لذلك لم يتحرك ولم يتدخل بعد في انتظار امل ضئيل جدا وبعدها قد يكون الطوفان

مواضيع ذات صلة

شركائنا