بداية تصنيع ناموسية تغليف التمور في تونس

بداية تصنيع ناموسية تغليف التمور في تونس

21 نوفمبر، 17:00

تضمن مشروع قانون المالية لسنة 2021 اجراء يتعلق بسحب توقيف العمل بالأداء على القيمة المضافة وبالمعاليم الديوانيةعلى بعضّ المنتجات المستعملة في القطاع الفلاحي والمتمثل في اجزاء الناموسية المعدة لحماية التمور.

يهدف هذا الاجراء، وفق المدير العام للمجمع المهني المشترك للتمور، سمير بن سليمان، إلى تمكين المجمع المهني المشترك للتمور من توريد الناموسيات لحماية التمور، مفككة ومعدة للحياكة محليا، وكذلك لتوفير مواطن شغل للحرفيات العاملات في هذا المجال.
وأفاد المسؤول في هذا الإطار، ان تونس تستورد سنويا حوالي 6 ملايين ناموسية سنويا ضمن مناقصة دولية.
وقال انه تم ضبط برنامج بالتعاون مع الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل ووكالة التعاون الدولي الألماني، وتم تكوين 40 وحدة في قبلي وتوزر بهدف مزيد التشجيع على حياكة الناموسية.
وتمت حياكة مليوني ناموسية هذا العام في تونس مقابل مليون ناموسية سنة 2019، ويجري العمل على بلوغ ثلاثة ملايين ناموسية سنة 2021.
ولاحظ بن سليمان ان المعمول به سابقا يتمثل في إقرار امتيازات جبائية لتوريد الناموسية الجاهزة، بيد ان وزارة الفلاحة طلبت في اطار مشروع قانون المالية للعام المقبل، امتيازات جبائية للناموسية المفصلة بهدف التشجيع على تكوين نسيج من المؤسسات التونسية مختص في هذه المسالة.
وسمحت التجارب الأولية باحداث حوالي 220 موطن شغل في مناطق الإنتاج علاوة على التمديد في فترة حياكة الناموسية المفصلة من ثلاثة أشهر حاليا الى فترة تمتد على كامل السنة بفضل القرار الوارد في مشروع قانون المالية.
يشار الى انه يوجد في تونس 105 من وحدات تعليب وتصدير التمور منها اكثر من 50 وحدة في ولايتي قبلي وتوزر مصادق عليها الى جانب عدد من المجمعين شرعوا في تكون مخازن تبريد خاصة بهم في مناطق الإنتاج.
ويوفر قطاع التمور في تونس الشغل على مستوى الإنتاج لنحو 50 الف عائلة ما يعادل مليوني يوم عمل كما يؤمن 25 الف موطن شغل وحدات التعليب والتصدير.

مواضيع ذات صلة

شركائنا