بعد تصنيف ولاية صفاقس منطقة موبوءة حمراء هل البروتكول الصحي المعتمد ناجع؟

بعد تصنيف ولاية صفاقس منطقة موبوءة حمراء هل البروتكول الصحي المعتمد ناجع؟

25 أكتوبر، 08:00

تسجل ولاية صفاقس يوميا عددا هاما من الإصابات بفيروس كورونا ويبلغ عدد الحاملين لهذا الفيروس منذ بداية الوباء لـحد كتابة هذه الأسطر 2826 حالة و 66 حالة وفاة.

وتشهد عدد من معتمديات الجهة نسقا مرتفعا في تفشي هذا الفيروس على غرار معتمدية ساقية الداير التي تشهد كثافة سكانية عالية ورغم البروتوكول الصحي ورغم ومنع الجولان الليلي فإن عدد الإصابات في ارتفاع وليس في تراجع ويبدو أن الوضع سيخرج عن السيطرة قريبا والامور تسير نحو الأسوأ.

وزارة الصحة أقرت بروتوكولا صحيا للسيطرة على هذا الوباء منها ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي وّأعلن مسؤولو الجهة عن حظر التجول ليلا كمحاولة للسيطرة عن الوضع الكارثي. لكن هل نجح هذا البروتوكول وهذه الإجراءات في التقليل ولو لو بنسبة ضئيلة من عدد الإصابات؟؟

اليوم 24 أكتوبر سجلت ولاية صفاقس 160 إصابة بفيروس كورونا وهي أرقام مفزعة ووضع صحي لا ينبئ بتحسن وقرارات لا يبدو أنها ستجدي نفعا.

سئمنا من سماع الجملة المتكررة الوضع تحت السيطرة فالوضع كارثي والتدخل العاجل الناجع ضروري والتفكير في حل يجمع أقل الأضرار فلابد التضحية بالقليل لإنقاذ الكثير

هاجر بن عمر

مواضيع ذات صلة

شركائنا