حدث 29 رمضان : فرض الزكاة وصلاة العيد   ووفاة الإمام البخارى

حدث 29 رمضان : فرض الزكاة وصلاة العيد ووفاة الإمام البخارى

22 مايو، 12:00

هناك مواقف وأحداث جسام وقعت فى الشهر الكريم رمضان، وكان لها أثر كبير فى التاريخ الإسلامى، وسلّط علماء المسلمين وكُتَّاب التاريخ الضوء عليها، وبمناسبة الشهر الفضيل ننشر أهم الأحداث التى وقعت فى مثل هذا اليوم من رمضان.

فرض الزكاة وصلاة العيد والأمر بالجهاد: فى التاسع والعشرين من رمضان 2هـ الموافق 24 مارس 624م فُرضت زكاة الفطر، وفرضت الزكاة ذات الأنصبة وشُرعت صلاة العيد، وفى نفس الشهر كان الأمر بالجهاد.

فى مثل هذا اليوم من شهر رمضان المُبارك لعام 256هـ رحل فى مدينة بخارى بأوزبكستان الإمام العلاّمة البخارى، هو أبو عبد الله مُحَمّد بن إٍسماعيل البخارى، وُلد “مُحَمّد بن إسماعيل البخارى” فى مدينة بخارى بعد صلاة الجمعة فى (13 من شوال 194هـ = 4 من أغسطس 810م)، وكانت بخارى آنذاك مركزًا من مراكز العلم تمتلئ بحلقات المحدِّثين والفقهاء، واستقبل حياته فى وسط أسرة كريمة ذات دين ومال؛ فكان أبوه عالمًا محدِّثًا، عُرِف بين الناس بحسن الخلق وسعة العلم، وكانت أمه امرأة صالحة، لا تقل ورعًا وصلاحًا عن أبيه.

فى مثل هذا اليوم من شهر رمضان المُبارك لعام 386هـ تولّى الخلافة الفاطميّة أبو على منصور، المُلقّب بالحاكم بأمر الله، هو أول خليفة فاطمى يولد فى القاهرة، إذ ولد عام 375 للهجرة، ولصغر سنه تولى وصيّه على العرش برجوان تسيير أمور الدولة، وعندما دخل الحاكم بأمر الله سن الشباب والرجولة، أمسك بالأمور كلها فى يده، وأصدر بعض القرارات الغريبة العجيبة، فمنع الناس من الخروج ليلاً، ومن تناول بعض الأطعمة، ومن زراعة العنب وصيد بعض الأسماك، فعاش المصريون فى عهده تحت حصار الطغيان والخوف.

مواضيع ذات صلة

شركائنا