حزب آفاق تونس يتابع بانشغال عميق ما آلت إليه الأوضاع في بعض المؤسسات الإعلامية

حزب آفاق تونس يتابع بانشغال عميق ما آلت إليه الأوضاع في بعض المؤسسات الإعلامية

13 أبريل، 18:15

يتابع حزب آفاق تونس بانشغال عميق ما آلت إليه الأوضاع في بعض المؤسسات الإعلامية ومن ضمنها وكالة تونس إفريقيا للأنباء وإذاعة شمس اف أم. وإذ يعبر الحزب عن رفضه لاستعمال القوة العامة ضد الصحفيين والعاملين في وكالة تونس إفريقيا للأنباء فإنه يدعو الحكومة إلى اعتماد مقاربة تشاركية في التعينات حفاظا على استقلالية وحياد هذه المؤسسة العمومية. كما يدعو سلطة الإشراف على إذاعة شمس أف أم إلى التسريع في إجراءات التفويت في هذه المؤسسة الإعلامية المصادرة بما يمكن من ضمان حقوق العاملين بها ومن مواصلة رسالتها الإعلامية وفق القواعد المهنية.

مواضيع ذات صلة

شركائنا