حمزة البلومي يخلط بين السحر والشعوذة

حمزة البلومي يخلط بين السحر والشعوذة

16 سبتمبر، 21:16

مرة أخرى يطل علينا موضوع السحر بين الحقيقة والشعوذة وهذه المرة في برنامج الحقائق الأربع الذي تعرّض لقصة امرأة وقعت بين يدي متحيل أوهمها أنها مسحورة وأن عليها المداواة وبدأ يلهف منها الأموال كل مرة حتى أخذ منها 35 ألف دينار في الجملة.. ربما نلوم هذه المرأة لأنها كانت ساذجة جدا وصدقت هذا الدجال وكان عليها أن تتفطن لحيله ليس من المرة الأولى ولكن على الأقل في المراحل اللاحقة حين لم تتحسن حالتها وبدأ يوهمها أن لها كنزا في منزلها أو أنه يستطيع أن تجعلها تلد بشرط تصويرها في وضع مخل.. وهذا يطرح إشكالا حول كثرة المشعوذين في البلاد وكثرة الساذجين الذين يصدقونهم وهو لب الموضوع ولكن مقدم البرنامج ذهب إلى أبعد من ذلك فكذّب بوجود السحر عندما أجابته المرأة أنه مذكور في القرآن وخلط بين السحر والشعوذة وقال لها : “لا أريد أن أدخل في الجانب الديني ولكن عندما تسألين أهل الذكر-وهو ليس منهم- عن السحر ومن يزيل لك السحر سيقولون لك إن هذا غير موجود”.. كان على المقدم أن يوضح أنه ليس كل من خانها ذراعها تقول مسحورة وأن السحر موجود في القرآن والسنة وقد سُحر سيد الخلق محمّد صلّى الله عليه وسلّم فإن وُجد فعلينا ألا نلتجئ للمشعوذين والدّجّالين بل نحصّن أنفسنا بأنفسنا أو ربما يقرأ علينا شيخ ثقة بعض الآيات القرآنية بثمن رمزي ولكن أن يكذّب الأمر من أساسه ويفتي فيه فهذا ما نعيبه على الإعلامي الذي لطالما قدّم مواضيع جيدة ومفيدة في برنامجه… نحن نحارب التطرف من الجهتين : بين تكذيب وجود السحر من الأساس وبين الهوس به أو الالتجاء إلى المتحيلين الذين يزيدون الأمر سوءا.. يبدو أن مقدم البرنامج وفتحية السعيدي التي كذّبت الرقية الشرعية وأمثالهم لن يعتقدوا بوجود السحر إلا إذا أصابهم… حينها سيعلمون كيف يسخرون من آلام الناس الذين ليسوا دائما على حق وبعضهم يتوهّم أو يلتجئ إلى الشعوذة… من جهة أخرى نذكّر أن قناة الحوار التونسي تقدّم في إحدى برامجها كل أسبوع مشعوذا مشهورا جدا يوهم الناس بأنهم مسحورون ويلهف منهم الأموال الطائلة في “عيادته” وهو متحيّل كذّاب فلماذا تقدّمه القناة ككرونيكور قار وتشجع على الشعوذة ؟

سامي النيفر

مواضيع ذات صلة

شركائنا