صفاقس : تتواصل مهازل الإدارات العمومية في سوء المعاملة

صفاقس : تتواصل مهازل الإدارات العمومية في سوء المعاملة

18 أكتوبر، 14:00

منذ تفشي فيروس كورونا في موجته الثانية الاشد فتكا وقرار وزيرة الوظيفة العمومية باعتماد توقيت إداري جديد عمدت بعض المؤسسات الإدارية إلى تطبيق البروتوكل الصحي حفاظا على سلامة أعوانها وسلامة روادها.

ومن بين هذه الإجراءات المتبعة تركيز خيمات أمام الباب الرئيسي للانتظار حتى لا يحصل ازدحام داخل مقر المؤسسة.

من بين هذه المؤسسات نجد الصندوق القومي للضمان الاجتماعي بطريق تونس ومقر اتصالات تونس وغيرهم من المؤسسات التي تشهد ازدحاما كبيرا.

لكن الكنام بطريق تونس كان خارج السرب فالمواطن مضطر للانتظار ساعات أمام الباب الرئيسي تحت أشعة الشمس.

والمواطن مضطر لتحمل سوء المعاملة من قبل الموظفين هناك حسب ما وصلتنا من تشكيات من العديد من المواطنين

إلى متى تتواصل هذه المهازل من سوء معاملة وسوء استقبال وعقلية ارجع غدوة والريزو طايح ووووو…..؟؟؟

هاجر بن عمر

مواضيع ذات صلة

شركائنا