صفاقس: تواصل تعطّل عملية التلقيح بسبب اضراب الأطباء والصيادلة

صفاقس: تواصل تعطّل عملية التلقيح بسبب اضراب الأطباء والصيادلة

4 ماي، 16:00

تسبب إضرب الاطباء وأطباء الأسنان وصيادلة الصحة العمومية، في صفاقس، الذين ينفذونه لليوم الثاني على التوالي على غرار كافة ولايات الجمهورية، في تعطيل خدمات المركز الجهوي للتلقيح ضد فيروس “كورونا”.

وقد خلّف ذلك، حالة من الاحتقان والغضب في صفوف الوافدين على المركز، سيما منهم كبار السن الذين تم استدعاؤهم لتلقي جرعاتهم الاولى أو الثانية من التلقيح، ولكنهم عادوا أدراجهم دون جدوى، وفق ما عاينته (وات).
وقد وصف عدد منهم في تصريحات متطابقة لـ(وات)، تعطل عملية التلقيح بسبب اضراب الاطباء بـ”العمل الاجرامي واللانساني تجاه الذين تم استدعائهم لتلقي جرعاتهم الاولى أو الثانية من التلقيح خاصة منهم كبار السن، وذلك نظرا للوضع الوبائي الخطير والحرج الذي تعيش على وقعه البلاد”، وفق قولهم.
في المقابل، أكدت المشرفة على المركز الجهوي للتقيح ضد فيروس “كورونا” بصفاقس، الدكتورة هادية بن عامر القبي، على ان المساعي حثيثة بين الاطراف الطبية القائمين على الادارة الجهوية للصحة والمركز الجهوي للتلقيح والسلط المركزية، من اجل تدارك الخلل الحاصل في القيام بعملية التلقيح خلال ايام اضراب الاطباء، الذي انطلق يوم أمس ليتواصل طيلة 3 أيام.
ودعت، في هذا السياق، المعنيين بالتلقيح الذين تم استدعاؤهم ولكنهم لم يتمكنوا من اجراء التلقيح بسبب الاضراب، الى “التزام الهدوء وعدم التوافد على مركز التلقيح بصفة مكثفة لتفادي الالتحام الجسدي وذلك في انتظار ان يتم استدعائهم آليا من جديد للقيام بعملية التطعيم وتدارك ما فاتهم”، حسب تعبيرها.
يشار إلى كاتب عام النقابة العامة للأطباء وأطباء الأسنان وصيادلة الصحة العمومية، الدكتور نور الدين بن عبد الله، كان صرح لـ(وات)، يوم أمس الاثنين، بأن “القيام بعملية التلقيح ليس حالة استعجالية وحياتية تستوجب التدخل العاجل وأن الضرورة تحتم إصلاح الاستراتيجية الوطنية للتلقيح وتوفير التلاقيح اللازمة لتطعيم أكثر ما يمكن من المواطنين”.
وأضاف، أنهم يطالبون من وراء هذا الإضراب، بتنقيح الأمر عدد 341 لتمكين الأطباء العامون من الاختصاص في طب العائلة، ومنح أهل القطاع من منحة الجوائح، وترسيم الأطباء المتعاقدين”، مجددا اعتذاره للمواطنين الذين لم يتمكنوا من التلقيح بسبب الاضراب، الذي قال “إنه فرض على الأطباء وأطباء الأسنان وصيادلة الصحة العمومية بسبب تعنت الطرف الحكومي في الاستجابة لمطالبهم”، بحسب قوله.
يذكر أن جهة صفاقس تعد، حاليا، 3 مراكز للتلقيح ضد فيروس “كورونا”، وهي المركز الجهوي للتلقيح بالمركب الشبابي والرياضي، ومركز التلقيح في ساقية الدائر، ومركز التلقيح بجزيرة قرقنة، الذي تم افتتاحه مؤخرا.

وات

مواضيع ذات صلة

شركائنا