من يصدّق ان  الصفاقسيّة يفرّطون في  هذه الهبة  الالاهيّة

من يصدّق ان الصفاقسيّة يفرّطون في هذه الهبة الالاهيّة

17 ديسمبر، 20:00

مازلت اصرّ ان شاطئ القراقنة هبة من الله عز وجل الى صفاقس لا احد من المسؤولين اعطاها ما تستحق من اهتمام ….منظر رائع وتمازج بين البحر والعمارات والجمال الالاهي يذهب ادراج الرياح وبقي ركنا خاليا ومخيفا لا يقصده الصفاقسية وكلنا يعلم لماذا …بلدية صفاقس يبدو انها ليست مستعدة حتى لتنظيفه وغير مستعدة للتفريط فيه للخواص ..وهو الحل الامثل لتهيئته واستغلاله ولكن من له المصلحة في بقائه على تلك الحالة المزرية ؟ وهل فقد المسؤول في صفاقس الشجاعة ؟ اين النواب ؟ واين مليارات البلدية ؟ الا يعرف من يشرف على البلدية انه يملك كنزا لا يمكن تقدير ثمنه ؟ هل يعرف انه يمكن ان يصبح تحفة فنية عالمية تعود عليهم بالخير الوفير ؟

البلدية اكتفت ببضعة اكشاك ومكاتب وبعض التنشيط الصيفي الممل وتركته مرتعا للعلب الفارغة والقوارير التي يلقيها المارة

وسؤال اخير الى كل الصفاقسية من راى منكم القنطرة المتحركة تتحرك يوما ؟ الا يجب محاسبة المذنبين ؟

حافظ كسكاس

مواضيع ذات صلة

شركائنا